الجمعة، 11 ديسمبر، 2015

يكفي غرور

يكفي غرور
يكفي عجب
الدنيا تدور
يكفي سرور
اليوم بطل
وباكر ياباكر
نجمٍ أفل
وصوت يدق
ويهز
ويفز
الموت حق

وطن أو

وطن أو

المؤلف: مأمون أحمد مصطفي
نوع الملف: pdf
حجم الملف: 404255
منشأ بتاريخ 2015 11 28

 (١)
وطن
او ما يسمي وطنًا
قمر يخرج من سنبلة
نهر بضفائر
حجر على حد أرض تنفصل عن ذاتها
ريح تأكل ريحها
كقطة عمياء
تجس قناديل الليل
تفتش عن عينيها
وعن خيط وهم من ضوء
بقية النص على الرابط




جديد البطاقات

صور من محافظة الدرعية منطقة الرياض

صور من محافظة الدرعية


في منطقة الرياض
http://kl28.com/gallery/show/category/aldrayt
مدخل الدرعية
شوارع الدرعية
نخيل وبيوت طين









السبت، 5 ديسمبر، 2015



سقت القدم يم المعالي وعديت

من رمضتٍ وسموم عج ولواهيب

أصبحت في داري وفي الدار مـ امسيت

دجت الديار و قاصد المجد و الطيب

رزقي على اللي لا ذكرته تهنيت

واللي في رجاه النفس من ضيقها تطيب

اصحى و اصلي الصبح ولا من تقهويت

سقت القدم لـ اعلى سفوح المراقيب

للرزق مريت الديار و تعديت

للرزق لا مخشا دروب المصاعيب

وكلت رب الكون نفسي و الفيت

و خاويت ربعٍ عزتٍ للـ اصاحيب

و للدار وأمن الجار ذَا النفس سريت

دون (الأهل) و الدار فعل المواجيب

من لامسك يا أرض الاجداد بك ميت

مال العدا غير السيوف المحاديب

نار الكرم والطيب في الدرب أضويت

وجنبت عن درب الردين تجنيب

و بالعز و طوب المجد عمرت هالبيت

تضفى على عتابه لذيذ المشاريب

كم راحت ايامٍ هجوس و تناهيت

ازريت لـ أرقد بصدري عذاريب

ما اذكر أني فغربتي يومٍ اغفيت

من دون ما أودي بالافكار واجيب

كم ليلة حنّيت للدار غنيت

موال شوقٍ عقب قطع المكاتيب

وكم دمعةٍ بالحزن للأهل هليت

حبستها و الشوق هل المساريب

كم مرتٍ شفت الردى و عنه صديت

ما ترتكي الأفعال في شكه وريب

يبقى الفعل مابار تسمع له الصيت

في وقت كلٍ سوق الفعل تكذيب

عشت الحياه من دون علٍ وياليت

أسري معاها و لا أهاب التجاريب

ولا همني وان كانني بيومٍ أخطيت

أخطي لجل باكر نياشيني تـ صيب

لا بان بي الضعف في الصدر أخفيت

دمعي ورتبت الحزن خير ترتيب

ولاضاقت الدنيا أنا لذاك ناديت

يالذيب وينك قال أنا جيت يالذيب

كتبت انا الأبيات بيتٍ تلا بيت

قصة ربع قرنٍ تحوي الاعاجيب

لا من وصلت الشط بالموج رديت

عيت ترسي سفننا و المراكيب

على النبي بختام الأبيات صليت

خير الختام اللي يطول الشخانيب